اخبار تونس..واحتجاجات حول زيادة عدد البطاله قضت باشتباكات بين المواطنين والامن التونسي

لقد نشرت هذا اليوم في جديد الاخبار العربيه والسياسيه , اخبار الاوضاع في شوارع تونس , وكيف قضت احتجاجات من متظاهرين في مدينة قردان التونسيه , باشتباكات جرت بين قوات الامن والشرطه وبين المحتجين في شوارع المدينه , حيث خرج في صباح يوم الجمعه 13 يناير 2017 مجموعه من المتظاهرون , والتقدم بالاحتجاجات بشكل سلمي اعتراضاا على زيادة البطاله للشباب , وتبنيهم لفكرة التغيير والتطوير والمطالبه في حل هذه المشكله .

وعلى اثرها فقد شهدت مدينة بن قردان  اشتباكات عنيفة بين الشرطة ومتظاهرين احتجاجا على تزايد معدلات البطالة وقطاعات التنمية.

ومنها فقد اعتلت قائمة الاخبار العاجله الصباحيه هذا اليوم , صور وفيديوهات الاحتجاجات الواسعة في تونس , والتي امتدت من الأسبوع الماضى بسبب قضية عودة الإرهابيين إلى تونس والتى صرح الرئيس التونسى الباجى قائد السبسى في يوم الخميس , حيث أنه بادر باصدار قرار الى كافه العناصر الإرهابية العودة إلى تونس والعمل على تطبيقه وفق قانون مكافحة الإرهاب بكل شده وقوه .

وعليها فقد أضاف الرئيس التونسي فى تصريحات صحفية على هامش اجتماعه فى قصر قرطاج , والذي تم مع بعض من طلبة الصحافة المتواجدون في معهد العلوم السياسية فى باريس أثناء قيامهم بزيارة لتونس وقوله انه :

” ليس من المؤكد أنتتم عودة الإرهابيون إلى تونس رغم ما يتم تداوله من معلومات حول خيارات واحتماليه عودتهم من بؤر التوتر إلى  مختلف نواحي بلادنا ويقصد بها ” تونس “.

وعلى اثرها فقد جاءت نبرة الحزم والتشديد , من قبل رئيس الدولة على ضرورة تكاتف الجهود لحل هذه المسألة التى وصفها بالخطيرة , وذلك بسبب ماتحتويه وتتضمنه من تهديد مرعب لعمليات استقرار البلاد.

وفي اخر مانقل في هذا الصدد , فقد اكد الرئيس التونسي , على توافر كافة المعلومات اللازمة حول التونسيين الذين عادوا من هامش المناطق المتوتره , والتي اعرب من جانبه على أن هناك عدد الذين مازالوا بمناطق النزاع يبلغ 2929 تونسيا وذلك متناهيا مع الأرقام المضخمة التى أوردتها وسائل إعلام أجنبية بخصوص هذا الامر  .

فيما عزم رئيس المنفذ الحدودى رأس أجدير من الجانب الليبى “محمد جرافة ” على تاكيد أن المنفذ يشهد حالة هدوء تام، وهو بمثابه النفي لأى علاقة لهم بالمشاكل الحاصلة فى مدينة بنقردان التونسية.

وفي خضم الاحداث الجاريه في الساحه التونسيه هذه الايام , فقد صرح  “جرافة” فى حديث ذكره لوكالات الاخبار التونسيه وقال فيه :

” إن الأنباء المتداولة فى بن قردان تشير إلى أن المحتجين فى الجهه الخاصه بتونس  , ومنها اعرب عن تهديدات قد نشرت بشان تنفيذ عصيان مدنى تام خلال الفترة القادمة , ومن هنا فقد اشار إلى تنظيمهم الفعلي لعصيان مدنى محدود هذه الأيام، وعليها فقد لفت الانتباه الى اهميه اغلاق معبر رأس جدير مستمر منذ فترة من الجانب التونسي, وذلك على اعقاب اعتصام عدد من أهالى مدينة بن قردان “