في جديد اخبار التقنية والتكنولوجيا اليوم , فقد قامت كلا من شركة فيس بوك وشركة جوجل العالميتان , بتوجيه انظار مستخدميهم الى جوانب هامه في السياسه العامه التي تتبعها جوجل وفيس بوك , ومنها سياسه محاربة الاخبار الكاذبه , وتوجيه مبادره جديدة بهذا الشان , تم اطلاقها بتاريخ اليوم الإثنين 6 فبراير 2017 , وذلك بهدف معالجة مشاكل متعدده تندرج تحت نطاق الأخبار الكاذبة عالميا وبالخصوص في فرنسا – اوروبا .

وجاء الاهتمام بهذا الامر في اكثر الاوقات حرجا وهو وقت انحياز وسائل الإعلام تحت الضوء مع مواقع التواصل الاجتماعي , وخطورة ذلك الامر مع اقتراب الانتخابات الرئاسية.

فقد صرحت الشبكه الاجتماعيه فيس بوك بقولها :  إنها في صدد العمل حاليا مع العديد من وكالات الأنباء الفرنسية المتمكنه والمعروفه , ومنها وكالة فرانس برس، و “بي إف إم تي في” BFM TV، ومختلف الصحف المعروفه ومنها“لو إكسبريس” L’Express وصحيفة ”لو موند” Le Monde، وذلك للتوجه الى تاكيدات تفيد بمحاربه المواضيع الواردة في الأخبار الكاذبة وبانه لن يتم نشرها على منصتها في القتره الانتخابيه القادمه للرئاسه .

كما ولقد قالت شركة الفيس بوك بهذا الشان , انها سوف تكون حلقه وصل ضمن هذه المبادرة التي تم اطلاق عليها اسم” اعادة الفحص والتدقيق ” Cross Check , واليت اظهرها وعمل عليها الشركاء في جوجل وفيس بوك معا .

في حين قد قامت شركة الفيس بوك بمواجهه انتقادات لأنها لم تفعل ما يكفي لمنع الأخبار الكاذبة التي بتعمل على اجراءات اعادة نشرها على منصتها خلال حملة الانتخابات الرئاسية بالولايات المتحدة في العام الماضي 2016 , وبطريقه الرد من قبلها  فقد اكدت بانها اتخذت تدابير خاصة في محاولة منها لمعالجة هذه المشكلة التي قد تتفشي سريعا نتيجه تطورات عالم الاتصالات حاليا .

فيما ان هناك مخاوف اخرى قد تت اثارتها بشكل مشابه , وهي التي تنحصر في كون الناس يمكن أن تنشر معلومات كاذبة عبر فيس بوك خلال الاستعداد لانتخابات الرئاسة الفرنسية،وعمليات اجراؤها في الفتره المقبله والمقرره مابين شهري نيسان/أبريل وأيار/مايو القادمين.

وعليها فقد قالت فيس بوك مصرحه باعلاناها على مستوى الولايات المتحدة , على إن المستخدمين سيجدون في المستقبل أن من الأسهل تعليم الأخبار الكاذبة والتاكيد على انها تضلل المستخدم , كما ولقد اضافت من جانبها في ذلك , انها تسعى جاهده للعمل مع منظمات مثل موقع التّبيّن من صحة الأخبار ومنها ..

موقع “سنوبس” Snopes، و موقع “أي بي سي نيوز” ABC News، و موقع “أسوشيتد برس” Associated Press اللذين يعملون دوما على تثبيت وتاكيد صحة الخبر عن باقي المواقع الاخرى عبر الانترنت .

ومن الجدير ذكره ان شركة الفيس بوك قامت باطلاق “مبادرة لمعالجة الأخبار الكاذبة في ألمانيا ” في الشهر الماضي يناير 2017 ، وهو الامر الذي أعرب من خلاله مسؤولون حكوميون عن مخاوف من أن الأخبار الوهمية وخطاب الكراهية عبر مواقع وروابط الإنترنت .

حيث من الممكن أن يؤثر في الانتخابات البرلمانية في شهر أيلول/سبتمبر المقبل , فهي تسعى دوما الى التاكد اولا , فان الانتخاب الاقوى ينحاز لمصلحة المستشارة أنجيلا ميركل واليت من المتوقع ان تحظي بالفوز بولاية رابعة في هذه الانتخابات القادمه في فرنسا .